ظهرت أداة جديدة في شركة “أدميتاد” وهي “أكواد ترويجية فريدة”، وعبر هذه المقالة سوف نتعرف عليها عن قرب، وعن كيفية تتبع الإجراءات ومصادرها.

ترتبط خصوصية العمل عبر التسويق بالعمولة من خلال رابط الأفيلييت، والذي يشير إلى مصدر الإجراء. ولكن في بعض الأحيان لا يمكن إضافة رابط الأفيلييت، وبالتالي لا يمكن العمل مع شركات التسويق بالعمولة. فعلى سبيل المثال، لا يمكن وضع روابط نشطة في المنشورات على الانستغرام، بينما يمكن لمشاهدي القناة على اليوتيوب تجاهل الرابط في وصف الفيديو، وهكذا من الصعب جدا العمل مع شبكات التسويق بالعمولة عبر الطريقة التقليدية.

وهنا تسطيع الأداة الجديدة من “أدميتاد” (الأكواد الترويجية الفريدة) حل هذه المشكلة، والتي لا تنتطبق عليها الأدوات الكلاسيكية. ويكمن جوهر هذه الأداة في حصول مشرف الموقع (المروج) على “كود فريد” من المعلن (لا يملكه أي شخص آخر)، وفي حال قام العميل باستخدامه أثناء عملية الشراء، فسيحصل المروج على عمولته كاملة، كما لو أن العميل قام بالشراء عن طريق رابط الأفيلييت.

والآن دعونا نلقي نظرة عن قرب أكثر عن هذه الأداة الفريدة وكيفية عملها.

كيف تعمل “الأكواد الترويجية الفريدة”؟

الخطوة الأولى: يقدم مشرف الموقع (المروج) طلبا للاشتراك في الأداة، حيث يجب عليه الإشارة في طلبه إلى مصدر الزياراة (قناة التسويق) ووصف مختصر عن طريقة الترويج.  ويتم ذلك عن طريق القائمة الرئيسية في “أدميتاد” ومن ثم اختيار “إعدادات” ومن ثم ” Unique promo codes” وبعدها انقر على ” SEND THE REQUEST” وقم تعبئة النموذج.

الاشتراك بأداة الأكواد الترويجية الفريدة

الخطوة الثانية: يطلع المعلنين في “أدميتاد” (المشتركين في هذه الأداة) على قائمة المروجين الذي يريدون العمل مع هذه الأداة، ويختارون ما يناسبهم.

الخطوة الثالثة: بعد اختيار المعلن للمروج، يقوم بإنشاء كود فريد خاص به، حيث يمنح هذا الكود الترويجي للمروجين ميزات منها: خصومات، توصيل مجاني، هدية عند الشراء أو أي شيئ آخر. والمهم هنا أن هذا الكود هو فريد لكل مروج، أي بغض النظر عن مصدر الزيارة، سوف يحصل المروج على عمولته كاملة في حال قيام العميل بوضع “كوده الترويجي”.

الخطوة الرابعة: يحصل المروج على “الكود الترويجي الخاص به” ويقوم بالترويج له ضمن فترة الصلاحية التي يحددها المعلن له. ويمكن أن يكون الكود غير محدود الصلاحية أو مقيدا بالوقت.

لمن تصلح الأداة؟

في ما يلي قائمة مختصرة لنماذج الأعمال والمواقع التي تعتبر هذه الأداة أكثر ملاءمةً لها حاليا:

حسابات الانستغرام. لقد تكلمنا عنها في مقالة مفصلة “كيفية الربح من موقع انستجرام في شبكات التسويق بالعمولة“. وإلى الآن يعد الانستغرام مكانا غنيا للترويج للمنتجات، ولكن ليس جيدا للعمل مع شبكات التسويق بالعمولة بالطريقة التقليدية، حيث لا يمكن وضع روابط نشطة في وصف الصورة، ومن الصعب جدا إطلاق حملة ترويجية مع رابط الأفيلييت في القصص والشريط الإخباري على الانستغرام. يبقى فقط الرابط الذي يمكن إضافته في وصف الملف الشخصي، ولكن على مستوى الأرباح المحتملة، فإنه غير فعال.

وهنا تقوم أداة “الأكواد الترويجية الفريدة” بحل المشكلة جزئيا، حيث لا تحتاج إلى رابط نشط للترويج للمنتجات. يكفي أن تقوم بالترويج للكود الخاص بك أو إضافته إلى الصور التي تقوم بنشرها على الحساب في أي مكان تريد. وعند استخدام الكود من قبل أي شخص، سوف تحصل على عمولتك دون اللجوء إلى رابط أفيلييت نشط.

قنوات اليوتيوب. من الواضح أن المستخدمين الذين يستخدمون اليوتيوب يرغبون في مشاهدة مقاطع الفيديو وليس قراءة النصوص، ولهذا يمكن أن يتجاهل الغالبية الرابط الذي يضيفه مالك القناة في وصف الفيدي. وهنا يأتي دور أداة “الكود الترويجي الفريد” حيث يقوم المدون بإخبار مشاهديه عن الكود دون اللجوء إلى رابط مباشر، وهكذا يزيد من عدد المبيعات وبالتالي أرباح أكبر.

الترويج خارج الانترنت (أوفلاين). هناك طرق عديدة للترويج خارج الشبكة العنكبوتية، حيث يمكن للشخص استخدام “الكود الترويج” أثناء العروض في المؤتمرات وورش العمل والندوات، وفي المجلات، والنشرات المطبوعة والأكشاك. وهنا يجب على المروج توضيح أن العميل سيحصل على الخصم فقط في حال قيامه باستخدام الكود عند الشراء في المتجر الإلكتروني.

كيف يتم تحديد المروج ودفع العمولة؟

في حال استخدام العميل “الكود الترويجي” أثناء عملية الشراء، سيتم تعيين الطلب تلقائيا إلى المروج الذي ينتمي إليه الكود بغض النظر عن مصدر الزيارة أو قناة التسويق التي أتى منها العميل.

يرجع ذلك إلى حقيقة أن “الأكواد الترويجية الفريدة” هي الدافع الأساسي لعملية الشراء، نظرًا لأن المستخدم بحث بشكل مستقل عن رابط الموقع بعد حصوله على الكود. لذلك تعتبر الطلبات التي تم إجراؤها باستخدام الأكواد الترويجية ذات أولوية على جميع مصادر الزيارات الأخرى (بما في ذلك المدفوعة).

إيجابيات الأداة للمروجين

سهولة نشر المحتوى الإعلاني بسبب عدم وجود رابط أفيلييت. كل ما عليك فعله هو الترويج لكود، حيث يمكنك فعل ذلك عن الطريق التكلم في حال إنشائك فيديو أو وضعه على الصور في حال الترويج على الانستغرام.

زيادة الدخل بسبب عدم وجود زيارات وهمية أو أي نوع من طرق الاحتيال. عن طرق استخدام هذه الأداة الفريدة، لا يمكن لأي شخص أو هاكرز الحصول على ملفات الكوكيز واستبدالها بملفاته، وذلك لعدم وجودها بكل بساطة.

عدم وجود مشكلة في فقدان الطلب في حالة انتقال العميل من جهاز إلى آخر. لا يهم أي نوع من الأجهزة يستخدم العميل أثناء عملية الشراء، حتى لو قرر أن يغير الجهاز ووضع الكود الترويجي، فسوف تحصل على عمولتك كاملة.

سرعة الانتشار. في حال كان بإمكانك إنشاء محتوى فيروسي يضم “الكود الترويجي” لتحفيز المستخدم على الشراء، فإن ذلك سيساعدك على كسب المزيد من الأرباح.

التعاون مع علامات تجارية شهيرة يعزز قناة التسويق للمروج. وخاصة في حال الحصول على “كود ترويجيط يحمل اسمك الخاص، فهذا يدل على جودة القناة الترويجية، نظرا لأن العلامات التجارية تقيّم سمعتها وتتعاون فقط مع أولئك الذين يقدمون محتوى عالي الجودة.

One Comment
Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *