11 Jan 2022

الأخطاء الأكثر شيوعاً في التسويق بالعمولة وكيفية تجنبها

يتطلب التسويق بالعمولة الكثير من المعرفة في المجال والصبر، واتباع استراتيجية مناسبة لتتمكن من كسب المال. ومن خلال تجنب أكثر الأخطاء التي يرتكبها المسوقين ستكون مجهزاً لإنشاء نشاط تجاري ناجح.

القراءة لاحقا أو شاركها

فيما يلي سنقدم لك نصائح هامة من خلال الإضاءة على الأخطاء الأكثر شيوعاً فيما يخص التسويق بالعمولة وكيفية تجنبها.

إعطاء الأولوية للبيع على المساعدة

غالباً ما يقتنع المسوقون بأن الحصول على تحويلات ومبيعات هي الأولوية الأولى، وهذه الفكرة ينتج عنها محتوى بجودة منخفضة ونتائج سيئة على المدى البعيد.

يجب أن تركز على إنشاء محتوى عالي القيمة، وأن يكون هدفك مساعدة القارئ والاهتمام باحتياجاته بالدرجة الأولى. بدلاً من شرح الميزات الخاصة بالمنتج، ركز على الفوائد التي تعود للمستخدم.

تجنب إثارة غضب عملائك، فمثلاً إعلانات البانر لها وقت ومكان محدد، ولا تستحق أن تحبط زوارك بها. كما أن إرسال الكثير من الإشعارات سيشعر المتابعين بالملل، وقد يدفعهم إلى حظر موقع الويب الخاص بك.

نشر محتوى منخفض الجودة

يعد المحتوى الخاص بك هو منتجك كمسوق بالعمولة. النقرات هي ببساطة نتيجة لمحتوى رائع يعتبره القراء ذو قيمة ومصداقية. لذلك قبل أي شيء يجب أن تسعى إلى إنتاج محتوى عالي الجودة.

يعتقد معظم المسوقين أن إنتاج الكثير من المحتوى والكثير من المشاركات سيجذب الكثير المبيعات، ولكن هذه الفكرة خاطئة بطبيعة الحال.

عندما يتعلق الأمر بصناعة محتوى بجودة عالية لإضافته إلى مدونتك، فهناك بعض الخطوات الرئيسية التي يجب وضعها بعين الاعتبار، وأهمها تحديد الموضوع. بعد ذلك ستحتاج إلى إجراء بحث عن الكلمات الرئيسية لكي تقدم محتوى متفوق على المحتوى المنشور سابقاً على الانترنت.

اسأل نفسك:

  • كم عدد الروابط الخلفية (الباكلينك)؟ يمكنك استخدام أداة مثل MozBar لاكتشاف عدد الروابط الخلفية للمنشورات 
  • ما هو عدد الكلمات في أعلى مرتبة؟ متوسط نتيجة الصفحة الأولى هو 1890 كلمة، ضع هذا الطول بعين الاعتبار عند كتابة المحتوى الخاص بك.
  • هل منشورك يحتوي صورة؟ تشير الدراسات إلى أن المنشور الذي يحتوي صورة واحدة على الأقل يحتل مرتبة أعلى من المنشورات التي لا تحتوي أي صور.

بمجرد الاهتمام بهذه التفاصيل سيكون لديك فرصة أكبر لإنشاء محتوى عالي الترتيب في نتائج محرك البحث.

الخطوة التالية هي الترويج للمقالة التي قمت بنشرها، ويجب أن تخصص لهذا وقتاً بقدر الوقت الذي استغرقته لكتابتها:

  • شارك منشورك على وسائل التواصل الاجتماعي.
  • أرسله إلى قائمة البريد الإلكتروني الموجودة لديك.
  • قم بالتواصل مع المدونين ذوي الصلة لتشجيعهم على مشاركة منشورك.

تجاهل أهمية سرعة الموقع

هل تعلم أن معدل إغلاق الموقع يزيد بنسبة 50% إذا استغرق تحميل صفحة الويب الخاصة بك أكثر من ثانيتين؟  لذلك يجب ألا تهمل هذا التفصيل .

يمكنك استخدام موقع GTMetrix.com لتكتشف أسباب بطء التحميل في موقعك.

غالباً يكون سبب ضعف التحميل هو زمن استجابة الخادم أو وجود ملفات كبيرة الحجم أو طريقة تسليم المحتوى. وفيما يلي بعض المعلومات والنصائح:

إذا كانت المشكلة هي حجم الصور، قم باستخدام الأداة TinyPNG لضغط الملفات دون التضحية بجودة الصور.

لتسليم المحتوى قم بإعداد WP Rocket، لأنه من الممكن أن تسبب المكونات الإضافية للتخزين المؤقت في حدوث مشكلات في تصميم موقع الويب الخاص بك.

إهمال قراءة المحتوى

في عصر السرعة واعتياد المستخدمين على قراءة المحتوى السهل والواضح، لن يتقبلوا وجود محتوى مربك أو يصعب قراءته. وعندما يتعلق الأمر بحجم الخط مثلاً، تجنب استخدام أي خط أصغر من 16 خاصة لمستخدمي الهواتف المحمولة.

يجب عليك أيضاً مراعاة ارتفاع الخط والألوان المستخدمة ونوع الخط. عندما تكون في حيرة فتذكر أن القاعدة العامة استخدام خط Serif لنص الفقرة.

احرص كذلك على تجنب الجمل الطويلة والفقرات، فقد أظهرت الدراسات أنه بعد 25 كلمة يصبح من الصعب على الناس قراءة الجملة. وهذا ينطبق على الفقرات حيث يجب الاحتفاظ بها من 4 جمل أو أقل إن أمكن.

وإذا كان عليك البحث عن معنى كلمة قبل استخدامها فيفضل ألا تضيفها، لأن الناس تفضل الأسلوب البسيطة والكلمات المعروفة وليس البلاغية.

عدم وجود قاعدة بيانات خاصة بجهات الاتصال

في الواقع هذا لا يعني أنه يجب أن يكون لديك نظام إدارة قاعدة بيانات كامل يعمل كنظام لإدارة علاقات العملاء. ولكن من الضروري وجود قاعدة بيانات خاصة لجهات الاتصال.

ومن الأفضل أن يكون لديك على الأقل قائمة بريدية تحتوي على الأسماء بالإضافة إلى عناوين البريد الإلكتروني لجميع الزوار الذين يقومون بزيارة موقع الويب الخاص بك.

امتلاك قائمة بريد إلكتروني  يساهم في زيادة الزيارات إلى موقع الويب الخاص بك.

إذا كانت لديك قاعدة عملاء مخلصين من 3500-5000 شخص وقمت بتحديث موقع الويب الخاص بك، من خلال إضافة منتج جديد أو مشاركة منشور جديد، فإن قائمة البريد الإلكتروني ستمكنك من التواصل مع الزوار. بالتالي سيزور ما لا يقل عن النصف أو 30% منهم موقع الويب الخاص بك للاطلاع على الأحداث الجديدة.

استهداف محرك البحث

إذا قررت غوغل لسبب ما تحديث خوارزمية محرك البحث الخاصة بها وفقد موقع الويب الخاص بك ترتيبه وتمت إزالته من الصفحة الأولى، ستفقد معظم عملائك.

ولكن في حال كان لديك قائمة بريد إلكتروني فأنت في أمان. حيث ستتمكن من استخدامها لاستعادة زوار موقعك.

زيادة عدد المشتركين يتناسب مع زيادة الزيارات. كلما زاد عدد المشتركين لموقع الويب الخاص لك زادت حركة المرور، مما يعني زيادة عدد المبيعات.

كما أن قيمة موقع الويب تزداد أيضاً بأضعاف كبيرة مع زيادة عدد المشتركين وعدد الزيارات.

عدم وجود تنوع في الروابط

من الأخطاء التي يرتكبها المسوقون بالعمولة تضمين عدد كبير من الروابط مع عدد قليل من المؤثرين.

حسب العديد من خبراء التسوق فإن الجودة أهم بكثير من الكمية والتنوع.

لذلك يجب أن يكون لديك حد أقصى لعدد الروابط التي تقوم بتضمينها من أشخاص معينين وأن تركز على زيادة مدى وصولك من خلال تضمين روابط حول مواضيع مهمة.

وخذ بعين الاعتبار أن تضمين العديد من الروابط من علامة تجارية واحدة يؤدي إلى تقليل مصداقية موقع الويب الخاص بك، لأنه يخلق انطباع أن المحتوى الخاص بك هو ترويجي وليس ذو معلومات موثوقة.

عدم تقديم محتوى منظم عالي الجودة

لكي تنجح في التسويق بالعمولة لا يكفي أن تقوم بإعداد موقع ويب خاص بك. بل يجب أن تهتم بالمحتوى الذي تريد مشاركته وأن تقوم بتنمية بعض المهارات التي ستحتاجها مثل التعديل على الصور أو إنشاء الفيديوهات، وتحسين تصميم الموقع.

عدم تجربة أشياء جديدة

من الأفضل كمسوق بالعمولة أن تقوم بتخصيص موقع الويب الخاص بك، وتأكد من أنه مناسب للمنتجات والخدمات التي تحاول التسويق لها.

وإليك بعض النصائح لتخصيص موقع الويب:

  • قم بتغيير لون وموضوع نماذج الاشتراك الخاص بك
  • أرسل رسالة مخصصة عندما يزور زائر جديد موقع الويب الخاص بك.
  • في الشريط الجانبي قم بتضمين معلومات أكثر حول منتجاتك وخدماتك.
  • تذكر كلما كان موقع الويب الخاص بك أكثر تخصيصاً زادت ثقة العملاء التي يمكن أن تكتسبها.

عدم التعلم

هناك نصيحة تقول أنه يجب أن تكون مهنتك هي شغفك، لكي لا تشعر بالملل ولكي تستمر بتطور نفسك.

التسويق بالعمولة ليس بالمهمة السهلة، فهو يتطلب منك إجراء بحث مكثف في السوق، وأن تطور معلوماتك بما يخص تحسين موقعك في محركات البحث، وأن تبتكر استراتيجيات تسويق لجذب المزيد من العملاء. لذلك من الأفضل أن تمتلك الشغف لتقوم بهذا العمل، فهذا سيساعدك على العمل بجهد مضاعف بدون تعب.

اختيار المنتجات غالية الثمن فقط

لا شك أن المنتجات الباهظة الثمن تعني عمولة أكبر، ولكن هل سيكون المنتج الأكثر تكلفة قادراً على جذب المزيد من معدلات التحويل؟

في الواقع يجب أن تضع بعين الاعتبار أن المنتجات الأكثر تكلفة لها عمولة أفضل، ولكن مشتريها محدودون للغاية. بينما المنتجات ذات السعر المتوسط لها عملاء ومبيعات أفضل.

إحدى الإحصائيات توضح أنه لكسب 100 دولار من فئة المنتجات التي قيمتها 1000 دولار، تحتاج إلى عملية بيع واحدة وبعمولة أقل. بالمقابل لتحقيق 1000 دولار من فئة المنتجات متوسطة التكلفة تحتاج إلى بيع 10 منتجات ولكن العمولة أكبر. بالتالي فإن الفئة الثانية هي الأكثر ربحية.

لذلك ننصحك بالإعلان عن المنتجات التي تتناسب مع متوسط معدل التسعير. وأن تتجنب المنتجات الموسمية التي تباع في فترة زمنية معينة، وقم بالتركيز على التسويق للمنتجات الأساسية اليومية لتحقق المزيد من الأرباح خاصة إذا كنت مبتدئ.

العيش في عالم خيالي

في عالم التسويق بالعمولة أصبح هناك عدد كبير من المواقع التابعة التي تحقق بالفعل قدر كبير من المال.

ويحاول المبتدؤون تكرار نجاح تلك المواقع، والبدء في جني الأموال في أسرع وقت ممكن. ولكن سرعان ما يحبطون لأن العمل في هذا المجال ليس بهذه السهولة.

يجب أن تختار مواقع مضمونة وموثوقة وتحقق لك عمولة مناسبة، وأن تختار مجالاً معيناّ للتسويق له، وألا تتعامل مع مواقع عشوائية أو غير معروفة. يمكنك على سبيل المثال اختيار برامج التسويق بالعمولة التي تقدمها آدميتاد، والتي تضم عدداً كبيراً من البرامج في مجالات مختلفة.

خطوات يجب معرفتها للبدء في التسويق بالعمولة CPA
ما هو الأربيتراج وكيفية الربح منه في التسويق بالعمولة؟
أدميتاد تقدم دورة مجانية «من أين تبدأ في التسويق بالعمولة؟»

القراءة لاحقا أو شاركها

تعليقات 0

كتابة تعليق