يعتبر دمج كود التتبع والتثبيت الصحيح له من أهم خطوات المعلن في العمل مع شبكات التسويق بالعمولة (الأفيلييت).

واليوم سوف نتحدث عن “كود التتبع” ودمجه من خلال لوحة التحكم للموقع ” front-end”، حيث يقوم المعلن بإضافة “كود” داخل موقعه يسمح بالحصول على معلومات عن الإجراءات المستهدفة.

ما هو كود التتبع؟

كود التتبع – هو عبارة عن كود برمجي يضيفه المعلن إلى موقعه، ويوجد نوعان له:

بكسل تتبع. وهي طريقة تتبع قديمة قل ما يتم استخدامها في شبكات التسويق بالعمولة عامة و”أدميتاد” خاصة. وهو عبارة عن صورة صغيرة بحجم 1х1 بكسل، يتم إضافتها على صفحة تأكيد الإجراء. حيث يتم تنشيط البكسل عندما يقوم المستخدم بإجراء معين (تثبيت تطبيق، عملية شراء، إشتراك، إلخ) ويتم تحويله إلى صفحة “شكرا لك”.

أداة التتبع “TagTag. وهي أداة تتبع حديثة معتمدة من قبل شركة “أدميتاد، وتتألف من قسمين:

  • كود تتبع يتم تثبيته في ترويسة الموقع “head. حيث يستطيع تتبع جميع نشاطات المستخدم القادم عبر رابط الإحالة، منذ لحظة دخوله إلى الوقع إلى قيامه بعملية الشراء.
  • كود إرسال البيانات عن الطلب، حيث يتم تثبيته داخل صفحة الإجراء (صفحة تأكيد عملية الشراء، أو تأكيد عملية طلب المنتج من قبل المستخدم).

واليوم سوف نتحدث عن “كود التتبع” لأداة ” TagTag”، حيث يتضمن كلا من “بكسل تتبع” والعديد من الوظائف الأخرى التي سوف نتحدث عنها تباعا.بالإضافة إلى ذلك، يتم استخدام هذه الأدات من قبل العديد من المعلنين في “أدميتاد”، وأولئك الذي لم يدمجوا هذه الأدات بعد، هم فعلا الآن يعملون على دمجها.

وظائف وميزات كود التتبع

تضم وظائف أداة ” TagTag” بعض الوظائف الأساسية لأكواد التتبع الأخرى، وفي الوقت نفسه تتمتع بوظائف أخرى تميزها عن الأدوات والحلول الممثالة لشبكات الأفيلييت الأخرى.

تقوم بإنشاء ملفات كوكيز تتضمن معلومات عن مشرف الموقع. تمكن هذه الوظيفة شركة “أدميتاد” من التعرف على ملفات تعريف الارتباط “الكوكيز” للزائر وإسناده إلى المروج الذي قدم من خلاله. وفي الواقع هذه هي المهمة الرئيسية لكود التتبع – وهي معرفة أي من المروجين جلب العميل من أجل تحويل العمولة له وليس لأي شخص آخر.

الحماية من الحظر. لا يقوم “كود التتبع” بحظر إضافة مكافحة الإعلانات في المتصفح، في حال قمت بتثبيته بشكل صحيح وفقا للتعليمات التالية. كما يلا ينصح بتثبيت الكود عن طريق “Google Tag Manager” في هذه الحالة تقوم مكافحات الإعلانات بحظر الكود وتأدي إلى خلل بعمله.

إلغاء الطلبات المكررة. لا تنسى تضمين جميع مصادر الزيارات المدفوعة في خيار “deduplication”. وهذا الشيئ مهم بشكل خاص إذا تغيرت ظروف العمل مع إحدى شركات الدفع بالعمولة، أو في حال قبولك لقنوات تسويق جديدة أو حظرك لقنوات تسويق قديمة.

خاصية التتبع بين مختلف الأجهزة (Cross-device tracking). وهذه الخاصية مهمة جدا لكي لا يتم إضاعة الزيارات عبر الهواتف الذكية. حيث تساعد على تتبع انتقال المستخدم بين الأجهزة المختلفة. على سبيل المثال في حال دخل المستخدم إلى موقع المعلن عبر الهاتف، ولكنه قام بشرائه عن طريق الكمبيوتر المكتبي، ستتعرف عليه الأداة على أي حال ويتم احتساب العمولة للمروج.

سرعة وأداء الموقع بعد إضافة “كود التتبع”

هناك اعتقاد خاطئ يتم الترويج له، وهو أن الموقع سيصبح أبطئ بعد إضافة كود التتبع له. في الواقع هذا الاعتقاد خاطأ، ولا يمكن لكود التتبع أن يؤثر على سرعة الموقع وسرعة تحميل الصفحات، كون كود شركة “أدميتاد” لا يتم تحميله بشكل مباشر دفعة واحدة، وإنما على أجزاء.

وهذا يعني أنه يتم تحميل الكود كليا بعد أن يتم تحميل المحتوى الرئيسي للموقع. أي أن المستخدم يشاهد صفحة الموقع كليا، وبعدها فقط يتم تنشيط وتحميل الكود.

وهناك حالات قليلة جدا يمكن لكود التتبع أن يسبب بطئ في عمل الموقع، ومنها:

إذا تعارض كود التتبع مع أكواد وسكريبتات أخرى على الموقع. في حال قام المعلن بتغيير جزء من الكود، فإن ذلك يؤدي إلى ظهور الأخطاء. ويمكن الكشف عن هذه الأخطاء أثناء اختبار الكود، ويمكن حل المشكلة قبل تنشيطه فعليا على الموقع.

إذا كان الزائر من بلد ما، ومكان تموضع الخادم في بلد آخر. في هذه الحالة يمكن أن يواجه المستخدم بطئ في عمل الموقع بشكل عام وليس السبب هو كود التتبع. ولكن كود التتبع لشركة “أدميتاد” يستخدم تقنية توصيل المحتوى ” CDN” وهو محمي من هذا النوع من المشاكل، حيث سيتم إعادة توجيه المستخدم إلى أقرب خادم لمكان تواجده.

تم تثبيت كود التتبع عن طريق “Google Tag Manager. عندها يمكن أن يعود بطئ تحميل الكود وبالتالي تحميل الموقع إلى بطئ تحميل الكود الآخر المتواجد بداخله، حيث يتطلب الأمر (في حال وجود عدة أكواد داخل كود واحد) تحميل كل كود على حدى وبالتتالي. ولهذا السبب نوصي وبشدة تثبيت ودمج الكود دون استخدام أدوات وسيطة وبشكل مباشر على الموقع.

يمكن للمعلن أن يعتقد أن موقع يعمل بشكل أبطئ عندما يقوم باختبار السرعة. في الواقع في أغلب اختبارات السرعة يقم الخادم في بلد آخر غير البلد المتواجد فيه الموقع، وهذا يؤدي إلى بطئ من 2 إلى 3 مرات للموقع، ولكن في الواقع سرعة الموقع جيدة ولم تختلف نهائيا.

وبناء على ما سبق، يمكننا ملاحظة أن الحلات التي تؤدي إلى بطئ الموقع ليست متعلقة بالكود نفسه، وإنما بعوامل أخرى خارجية. كما يمكن لأي شخص أن يشاهد كيف يعمل الكود بسرعة، ولذلك اضغط على (Ctrl + Shift + I) داخل المتصفح ومن ثم انتقل إلى خيار (Network — Timing) وسوف تشاهد وقت تحمل جميع الأكود على الموقع، حيث يحتاج كود شركة “أدميتاد” بضع ميلي ثانية ليتم تحميله بشكل كامل.

دمج كود التتبع مع شبكة الأفيلييت وتأثيره على موقع المعلن

الأمان

هناك اعتقاد خاطئ هو أن كود التتبع يمكن أن يقلل من مستوى الأمان لدى الموقع. ويخشى أصحاب المواقع أن يتم اختراق مواقعهم عبر كود التتبع، وبشكل خاص لدى أصحاب المتاجر الإلكترونية، حيث يعتقدوا أن القراصنة يمكنهم اختراق كود التتبع وأن يؤثروا على آلية عمله لصالحهم.

في الواقع، لا يمكن لأي شخص التأثير على آلية عمل كود التتبع المثبت على موقع المعلن. ويكاد من المستحيل تغيير أجزاء منه لصالح طرف ثالث، حث يتطلب من القراصنة أولا وقبل كل شيئ اختراق خوادم شركة “أدميتاد” وعدة مراحل من الحماية، ومن ثم إجراء تغييرات على الكود، وبعدها فقط تغيير الكود على موقع المعلن، وهذا الاحتمال يكاد أن يكون مستحبلا، وبالإضافة إلى ذلك، يخضع الكود إلى اختبارات ومراحل فحص عديدة قبل اعتماده وإطلاقه.

أما بالنسبة لـ”cookiestaffing” (وهي استبدال ملفات تعريف الارتباط من قبل محتال ووضع ملفاته الخاصة به)، وهنا يجب أن يعلم المعلن أنه يتم استبدال الملفات ليس عن طريق اختراق الخادم، ولكن عن طريق حدوث تغييرات في متصفح المستخدم نفسه، حيث يتم اسناد ملفات الكوكيز للشخص قبل أن يدخل إلى موقع المعلن وإجراء عملية الشراء، وحتى قبل أن يتم تفعيل كود التتبع.

لذلك، فإن هذا النوع من الاختراق أو الاحتيال يمكن أن يحدث مع أي منظومة تتبع ولا تعتمد على الكود المدمج. ولكن هذا النوع من الاحتيال يتم كشفه من قبل شبكة الأفيلييت نفسها ويتم حظر مشرف الموقع الذي يتبع هذه الطرق. والجدير بالذكر أن كود التتبع نفسه محمي من التغييرات الخارجية.

إعدادات تضمين كود التتبع

يتم ضبط إعدادات دمج كود التتبع من “أدميتاد” من قبل الخبراء التقنيين للشركة، حيث يتابعون العملية من بدايتها إلى نهايتها، ويتحققون ما إذا كان الكود يعمل بشكل صحيح أم لا.

ويحتوي مركز مساعدة المعلنين على على جميع المعلومات التي سيحتاجها قسمك الفني من أجل دمج الكود مع موقعك والتحقق من صحة عمله، وفي حال وجود أي أسئلة يمكنك دائما أن تطلب المساعدة من الدعم الفني لشركة “أدميتاد”.

Leave a reply

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *