ما هي تحليلات الويب وكيفية الاستفادة منها لرفع مستوى الموقع – أكاديمية أدميتاد
تحليلات الويب
ما هي تحليلات الويب وكيفية الاستفادة منها لرفع مستوى الموقع
  • 22 أبريل 2021
  • 145

من يملك المعلومات يملك كل شيء. لذلك كلما جمعت معلومات أكثر عن موقعك، كلما فهمت آلية تفاعل الزوار معه وأجريت التحسينات اللازمة، وهنا يأتي دور تحليلات الويب لتساعدك على عمل ذلك.

Read later or share with friends

تحليلات الويب هي جمع البيانات الخاصة بموقع الويب وإعداد تقارير عنها وتحليلها. وتستخدم هذه البيانات لفهم موقع الويب وتحسينه من أجل نجاح الموقع وتحقيق أهدافه مثل زيادة العملاء المتوقعين وزيادة المبيعات.

يوجد الكثير من البيانات التي تساعدك على فهم كيفية تفاعل الأشخاص مع موقع الويب الخاص بك، وتحديد فرص التحسين. يمكنك تتبع إجمالي حركة المرور ومصادر الزيارات والزوار الجدد والعائدين والوقت الذي يقضيه الزائر في الموقع وغيرها.

غالباً ما تكون كمية البيانات كبيرة في البداية لذلك من المهم تحديد بعض المقاييس الأساسية خاصة عندما تبدأ.

أهمية تحليلات الويب

تحليلات الويب أمر بالغ الأهمية لنجاح عملك. فمن خلال تحليلات الويب يمكنك فهم زوار موقعك بشكل أفضل واستخدام هذه الأفكار لتحسين التجربة على موقعك. مثلاً إذا اكتشفت أن غالبية المستخدمين يستخدمون جهازاً محمولاً فيمكنك التركيز على جعل موقع الويب الخاص بك أكثر توافقاً مع الجوال.

تساعدك تحليلات الويب أيضاً على تشكيل المحتوى الخاص بك واستراتيجية تحسين محركات البحث. فمن خلال التعرف على أهم منشوراتك التي تم عرضها والتي تفاعل معها الجمهور بشكل أكبر، يمكنك البدء في تحديد نوع المحتوى والموضوعات التي تحظى باهتمام الجمهور.

على سبيل المثال إذا لاحظت أن دروس WordPress التعليمية تشكل غالبية منشوراتك الأكثر مشاهدة، يمكنك تضييق تركيزك إلى هذا المجال وإضافة المزيد من المحتوى حول كيفية استخدام WordPress، أو قد تلاحظ أن مصادر الزيارات الواردة إلى موقعك هي من نتائج بحث غوغل والبريد الإلكتروني وأن الزيارات الواردة من القنوات المدفوعة هي الأقل. في هذه الحالة قد تقوم بتحويل الموارد للاستثمار إلى القنوات الأكثر فعالية.

المقاييس الرئيسية المستخدمة في تحليلات الويب

عدد مرات مشاهدة الصفحة

وهو إجمالي عدد مرات مشاهدة الصفحة على موقعك، ويتم احتساب مشاهدة الصفحة عندما يتم تحميل الصفحة على موقعك باستخدام متصفح. إذا قام شخص ما بعرض صفحة على موقعك أو قام بإعادة تحميل الصفحة في متصفحه فسيتم احتساب ذلك كطريقتين. إذا قام شخص ما بعرض صفحة واحدة ثم عرض صفحة ثانية على موقع الويب الخاص بك، ثم عاد إلى الصفحة الأصلية فسيتم احتساب ذلك على أنه ثلاث مشاهدات.

يمكن أن تمنحك عدد مشاهدات الصفحة فكرة عن مدى شعبية الصفحة على موقعك ولكن من المهم النظر إليها في سياق المقاييس الأخرى. الصفحة التي تحتوي على عدد كبير من المشاهدات ليست بالضرورة هي التي تحصل على عدد أكبر من الزوار، لأنه من الممكن أن يكون هذا العدد الكبير من المشاهدات عائداً إلى مجموعة صغيرة من الزوار.

مرات مشاهدة الصفحة الفريدة

مرات مشاهدة الصفحة الفريدة هو إجمالي عدد مرات مشاهدة المستخدمين للصفحة في جلسة واحدة. حيث يعمل مقياس مشاهدة الصفحة الفريدة على تجميع مرات مشاهدة الصفحة التي تم إنشاؤها بواسطة المستخدم نفسه أثناء الجلسة. لذلك إذا شاهد شخص ما الصفحة نفسها مرتين (أو أكثر) خلال جلسة واحدة فلن تحسب مرات مشاهدة الصفحة الفريدة هذه إلا مرة واحدة. هذا المقياس يساعد في الحصول على فهم أفضل لعدد الزوار الذين يشاهدون الصفحات على موقعك.

الجلسات

الجلسة عبارة عن مجموعة من التفاعلات بما في ذلك مشاهدات الصفحة وبعض الأنشطة مثل نقرات CTA، والأحداث التي تحدث على موقع الويب الخاص بك في إطار زمني معين.

ويختلف الإطار الزمني باختلاف أداة تحليل الويب، مثلاً تستغرق الجلسة في Google Analytics وHubspot ما يصل إلى 30 دقيقة افتراضياً. هذا يعني إذا وصل المستخدم إلى موقعك وغادر ثم عاد في غضون 30 دقيقة، يتم احتساب ذلك على أنه جلسة واحدة، وليس جلستين.

الزوار الجدد

كما يوحي الاسم الزائر الجديد هو الفرد الذي يزور موقعك لأول مرة، ويتم تحديد هؤلاء الأفراد بواسطة معرف فريد.

ويجب ان تلاحظ أنه يمكن أن يقوم الزائر الواحد بعدة مشاهدات وجلسات على موقعك. والزائرون الفريدون ليسوا مقياساً دقيقاً تماماً. لأن معظم أدوات تحليل بيانات الانترنت تستخدم ملفات تعريف الارتباط لتتبع الزوار، وهذه الملفات لا تميز دائماً بين الزوار الجدد والزوار العائدين. وأيضاً في حال قام شخص ما بزيارة موقعك عبر هاتفه المحمول ثم عبر جهاز الكمبيوتر الشخصي فسيتم احتسابه كزائر جديد في كلتا الحالتين.

الزوار العائدين

الزائرون العائدون (أو المستخدمون) هو عدد زوار موقعك على الويب الذين زاروا الموقع من قبل. لا تتضمن جميع أدوات تحليل بيانات الإنترنت هذا المقياس، ولكن بعضها بما في ذلك Google Analytics – يفعل. يساعد هذا المقياس على معرفة سلوك زوار الموقع ومعرفة نسبة المستخدمين الجدد إلى زوار الموقع السابقين.

يمكنك من خلال مقياسي الزائرين الجدد والعائدين التعرف على مدى جودة احتفاظك بالزائرين ومدى فعاليتك في جذب الزوار الجدد.

مصادر الزيارات (حركة المرور)

مصادر الزيارات هي مقياس يوضح من أين يأتي زوار موقعك، وعادةً يتم جمع هذا المقياس من خلال شفرة التتبع على موقعك.

يختلف عدد مصادر حركة المرور التي يمكنك تتبعها اعتماداً على أداة تحليل الويب. وتشمل عادةً:

  • البحث العضوي
  • الإحالات
  • وسائل التواصل الاجتماعي
  • البريد الإلكتروني
  • البحث المدفوع
  • قنوات التواصل الاجتماعي المدفوعة

من الناحية المثالية سترغب بزيادة جميع مصادر حركة المرور، ولكن يجب أن تركز على البحث العضوي وهو حركة المرور التي تأتي من نتائج البحث في محركات البحث المجانية مثل غوغل، لأن هذا المصدر لديه القدرة على جلب كميات هائلة من الزيارات إلى موقعك.

معدل الارتداد

وهو النسبة المئوية للزائرين الذين يغادرون موقع الويب الخاص بك بعد مشاهدة صفحة واحدة. يمكنك النظر إلى معدل الارتداد كمقياس على مستوى الموقع أو مقياس على مستوى الصفحة. إذا كان معدل الارتداد لموقعك مرتفعاً، فقد يكون من المفيد تحديد الصفحات ذات معدلات الارتداد العالية في المتوسط.

على مستوى الصفحة فإن متوسط ​​معدل الارتداد هو النسبة المئوية للجلسات التي بدأت على الصفحة ولم تنتقل إلى صفحة أخرى على موقعك. قد يشير متوسط ​​معدل الارتداد المرتفع إلى وجود مشكلة في وقت تحميل الصفحة، أو أن الروابط الخارجية لا تفتح في علامة تبويب أو نافذة جديدة.

أفضل ممارسات تحليلات الويب

اختر المقاييس التي تتوافق مع أهداف عملك

لن يوفر التركيز على مقياس واحد أو مقياسين فقط إحصاءات كافية حول كيفية تفاعل الزائرين مع موقعك بينما تتبع كل قياس سيوفر لك الكثير من المعلومات. وللتأكد من أنك تركز على المقاييس الصحيحة، ابدأ التخطيط لأهداف نشاطك التجاري. فكر: ما هي أهم الأولويات لموقعك؟ وما هي الاستراتيجيات التي ستنفذها لتحقيق هذه الأهداف؟ تم قم بتحديد المقاييس التي تساعدك على تتبع تقدمك في تحقيق أهداف نشاطك التجاري.

استخدام البيانات لاتخاذ قرار أفضل

بعد أن قمت بجمع البيانات ننتقل إلى الخطوة الثانية والأهم وهي استخدام تلك البيانات للاختبار والتجربة وإجراء التعديلات على موقعك.  

لا تحصر تركيزك على حركة المرور

من المهم فهم بيانات حركة المرور وبيانات الموقع بما في ذلك مشاهدات الصفحة وأهم مصادر الزيارات والصفحات الأكثر مشاهدة. ولكن هذه البيانات هي فقط جزء من أداء موقع الويب الخاص بك، ولا تعني حركة المرور المرتفعة بالضرورة نجاح الموقع. فمثلاً إذا كنت تحصل على الملايين من عدد مرات مشاهدة الصفحة ولكن بدون تحويلات فأنت لا تحقق أهداف نشاطك التجاري.

انظر إلى البيانات الخاصة بك في سياقها

أثناء جمع وتحليل البيانات فكر في الظروف العامة المتعلقة بهذه البيانات. فكر ما هي المتغيرات أو القوى التي يمكن أن تؤثر على الأرقام؟ مثلاً يمكن أن تحصل في موسم معين من السنة على قيم أعلى من البيانات. كما يمكن أن تلعب الخوارزميات والروبوتات دوراً كبيراً في التأثير على حركة المرور الخاصة بموقعك.

ولتوضيح ذلك، لنفرض أن بضع صفحات على موقعك شهدت ارتفاعات كبيرة في حركة المرور، ولاحظت أن مصدر حركة المرور هو بلد واحد لا تأتي منه الكثير من الزيارات عادةً، فمن المحتمل أن تكون حركة المرور هذه آلية، أي تقوم بها الروبوتات.

استعن بالخبراء

يمكن لأصحاب المصلحة والعاملين في مجال تحليلات الويب أن يقدموا لك معلومات وأفكار لتحسين موقعك وسد الثغرات الموجودة، وكيف يمكن تحسين تجربة المستخدم وحل المشكلات الأخرى التي تكشفها البيانات.

أدوات تحليلات الويب

HubSpot Marketing Analytics & Dashboard Software

HubSpot Marketing Analytics & Dashboard Software

مع تحليلات التسويق المجانية وبرامج لوحة المعلومات من HubSpot ، يمكنك قياس أداء جميع حملاتك التسويقية من موقع الويب إلى رسائل البريد الإلكتروني، والمدونات، وحسابات وسائل التواصل الاجتماعي، وغيرها. من خلال أداة تحليل HubSpot، يمكنك تتبع دورة حياة العميل كاملةً، وقياس حركة المرور بشكل عام أو على أساس كل صفحة وإضافة تقارير إلى لوحة التحكم لتتمكن من تتبع المقاييس الأكثر أهمية بشكل أسهل. وتعتبر أداة HubSpot المجانية مثالية لأي شخص يبحث عن التحليلات والتقارير لاتخاذ قرارات أكثر ذكاءً وفعالية.

تحليلات غوغل Google Analytics

تحليلات غوغل Google Analytics

تُعد أداة Google Analytics التي يستخدمها أكثر من 28 مليون موقع ويب أحد أكثر أدوات تحليل الويب شيوعاً. وباستخدام هذه الأداة يمكن تتبع مشاهدات الصفحة ومعدل الارتداد وحركة المرور والزوار الجدد، ومتوسط مدة الجلسة، وتصنيف الجلسات حسب البلد والجهاز وغيرها.

قد يكون الكم الهائل من المقاييس والتقارير التي يمكن تتبعها أو إنشاؤه باستخدام Google Analytics أمراً مربكاً. وبالتالي قد يجد المستخدمون الذين لا يملكون الخبرة المطلوبة صعوبة في استخدامه ويفضلون البدائل الأسهل.

Crazy Egg

Crazy Egg

تستخدم Crazy Egg من قبل أكثر من 300 ألف مستخدم، وهي أداة فريدة لتحليل الويب توفر خرائط حرارية وخرائط تمرير وتقارير مرئية لتظهر لك بالضبط كيف يتفاعل زوارك مع موقعك. وبفضل شفرة التتبع في Crazy Egg  ستتمكن من مشاهدة ما يفكر الزوار بالقيام به، وما هي الإجراءات التي يضغطون عليها.

تقدم Crazy Egg أيضًا اختبار A / B شاملً حتى تتمكن من اختبار متغيرات المحتوى المختلفة مثل اللون وموضع المحتوى لمعرفة كيف تؤثر على تجربة المستخدم والتحويلات. هذا يجعل Crazy Egg بديلاً مثاليًا أو مكملاً لبرنامج Google Analytics  للمستخدمين المهتمين بتحسين معدل التحويل.

واجهة برمجة تطبيقات تحليلات الويب

تعد واجهة برمجة تطبيقات تحليل بيانات الويب نوعًا محددًا من واجهة برمجة التطبيقات (API) التي يمكن أن تساعد في أتمتة إعداد التقارير وإدارة كيفية معالجة البيانات وتوفير رؤى أعمق لبياناتك.

 يقدم Google Analytics مثلاً العديد من واجهات برمجة التطبيقات التي يمكنك استخدامها لأتمتة مهام إعداد التقارير والتكوين المعقدة. إحدى واجهات برمجة التطبيقات هذه هي Google Analytics Reporting API.

وباستخدام هذه الواجهة يمكنك إنشاء لوحات معلومات مخصصة لعرض بيانات Google Analytics الخاصة بك، وأتمتة مهام إعداد التقارير المعقدة لتوفير الوقت.

ومن الأمثلة الشائعة الأخرى واجهة برمجة التطبيقات  ” Chartbeat’s Real-Time API” التي تتكون من بيانات يتم تحديثها كل ثلاث ثوان حتى تتمكن من معرفة كيفية تفاعل زوارك مع المحتوى الخاص بك في الوقت الحالي. ويمكن استخدام هذه البيانات لتحسين مشاركة الجمهور، وزيادة عدد القراء ولهذا يستخدم Chartbeat من قبل المؤسسات الإخبارية الكبيرة بما في ذلك The New York Times.

Read later or share with friends
اشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
يمكن أن يعجبك أيضا