ما هو الكوبي رايتينغ التسويقي وكيفية استغلاله للحصول على عملاء؟ – أكاديمية أدميتاد
ما هو الكوبي رايتينغ التسويقي وكيفية استغلاله للحصول على عملاء؟
ما هو الكوبي رايتينغ التسويقي وكيفية استغلاله للحصول على عملاء؟
  • 27 مايو 2021
  • 125

تعد كتابة النصوص الإعلانية من أهم الخطوات في التسويق الإلكتروني وأي نوع تسويق آخر، لذلك دعونا نتعرف على كيفية كتابتها وبعض الاستراتيجيات الناجعة.

Read later or share with friends


الكوبي رايتينغ التسويقي أو كتابة الإعلانات هي طريقة تقنع من خلالها جمهورك باتخاذ إجراء. من الأمثلة على ذلك الاشتراك في تحديثات البريد الإلكتروني أو مشاركة رابط ما على مواقع التواصل الاجتماعي أو شراء شيء ما عبر الإنترنت أو تحميل تطبيق.

نجد الكوبي رايتينغ التسويقي في العناوين الرئيسية وأوصاف المنتجات وصفحات المبيعات وموضوعات البريد الإلكتروني وأي شيء يستخدم لأغراض التسويق.محتوى المقالة

ما هو الكوبي رايتينغ التسويقي؟

الكوبي رايتينغ التسويقي هو عملية كتابة مواد تسويقية وترويجية مقنعة تحفز الأشخاص على اتخاذ شكل من الإجراءات مثل إجراء عملية شراء أو النقر فوق رابط أو تحديد موعد لاستشارة وغيرها.

يمكن استخدام الكوبي رايتينغ التسويقي لكتابة نصوص يتم نشرها مطبوعة أو على الإنترنت، أو يمكن استخدامها للنصوص المنطوقة المستخدمة في الفيديوهات أو الإعلانات التجارية.

يعد الكوبي رايتينغ التسويقي شكل من أشكال كتابة الإعلانات الذي يمكن أن تجده في كل مكان. فلو فتحت بريدك الإلكتروني ستجد العديد من الرسائل التي تعد أمثلة واضحة لكتابة الإعلانات. كما أن العروض الترويجية للمطاعم أو الكتالوجات أو إعلانات المبيعات لمختلف المنتجات والخدمات كلها من أشكال كتابة الإعلانات. والكثير مما تقرأه على الانترنت هو كتابة لإعلانات بما في ذلك معظم صفحات الويب.

تقنيات وتكتيكات كتابة الإعلانات

افهم جمهورك جيداً

يمكن أن تساعدك الاستطلاعات القصيرة على فهم عملائك بشكل أفضل، حيث تًظهر مثل هذه الاستطلاعات ما يدور داخل رأس جمهورك المستهدف، وما هي أسئلتهم واعتراضاتهم وآرائهم. ويوجد العديد من الأدوات لمساعدتك في إنشاء الاستبيانات مثل Google Forms وSurveyMonkey وWufoo.

الهدف من الاستبيانات هو التحدث إلى الجمهور، وتعد هذه هي الطريقة الأسهل والأسرع لجمع المعلومات من عدد هائل من العملاء. بعد إنشاء الاستطلاع ونشره يجب تحليل البيانات التي تحصل عليها والتركيز على الأفكار التي تم ذكرها.

يجب الانتباه إلى المصطلحات التي يستخدمها عملائك لأنها الخيار الأفضل الذي يمكن استخدامه في الكوبي رايتينغ التسويقي، سواء كنت تكتب محتوى ويب أو عناوين أو موضوع لرسالة بريد إلكتروني.

وبدون التركيز على الكلمات التي يستخدمها جمهورك ستلجأ إلى استخدام كلمات طنانة أو عبارات مصطنعة قد لا تبدو منطقية بالنسبة لعملائك وبالتالي هذا سيؤثر سلباً على خطتك التسويقية.

لتحسين استراتيجية الكوبي رايتينغ، ستحتاج إلى:

  • تحليل المبيعات السابقة
  • مقابلة العملاء والموظفين
  • تحليل تحليلات الويب الخاصة بك
  • إنشاء الاستبيانات

إنشاء عناوين جذابة

العنوان هو أول ما يقرأه عملائك. ويلعب الدور الأكبر في جذب القارئ أو ابتعاده تماماً. حتى لو كان مضمون النص مميزاً، إذا فشل العنوان الرئيسي في جذب العملاء ستنخفض مبيعاتك وسيتوقف العميل المحتمل عن إنفاق أمواله.

ووفق الأبحاث فإن العناوين الرئيسية هي الأكثر أهمية وتساوي 90% من الأموال التي تنفق على الإعلانات. ولكي يكون العنوا مناسباً يجب أن يحقق ما يلي:

  • أن يقدم فائدة للجمهور
  • إثارة فضول القارئ

استخدام صيغة A-I-D-A في الكوبي رايتينغ التسويقي

بعد أن قمت بتحديد جمهورك وتعرفت على ما يهتم به، وقمت باختيار عنوان رئيسي يجذب انتباهه، حان الوقت لكتابة نص تسويقي. وعادةً تكون هذه هي المرحلة الأصعب.

ولكن لحسن الحظ هناك بعض التكتيكات المساعدة منها صيغة AIDA، التي تعد الهيكل الأساسي لمعظم صفحات المبيعات. حيث تم تصميم هذه الصيغة بما يناسب اهتمام الجمهور، مما يساعدك على رؤية أفكار وأسئلته واعتراضاته.

ما هي صيغة AIDA؟

Attention. العنوان الرئيسي والجملة الافتتاحية، حيث من المهم جذب انتباه العميل المحتمل وإخباره بما سيفيده.

Interest. يجب أن تحرك مشاعر العميل وتثير عواطفه ليزداد إحساسه بالمشكلة التي يعاني منها، أو أن تقوم بسرد قصة لتحثه على تلبية رغباته.

Desire. بعد أن اهتم القارئ بعرضك، حان الوقت للتحدث عن ميزات خدماتك أو منتجاتك وكيف يمكن أن تلبي رغباته وتحل مشكلاته.

Action. بمجرد أن يرتبط القارئ بمنتجك عاطفياً تطلب منه أن يتخذ إجراء، وعادةً يكون الإجراء هو الشراء أو التحميل أو النقر أو الاشتراك.

أخبر قصة

يحب الجميع القصة المشوقة ويستمتعون عندما يتحدث شخص ما عن تجربته وكيفية التغلب على التحديات.

ولذلك يتم استخدام سرد القصص في الكثير من الاستراتيجيات التسويقية، سواء في رسائل البريد الإلكتروني أو صفحات الهبوط التسويقية أو مقاطع الفيديو. وعادةً تتكون القصة من 4 مكونات شائعة:

  • الافتتاح: ابدأ بسرد القصة، اشرح لهم أن الشخصية كانت تعيش حياة طبيعية، وأن شيئاً ما حدث وحطم كل شيء.
  • الصراع: اشرح كيف أصبحت الشخصية مهددة إذا لم تحل المشكلة؟ وكيف بدأت رحلة مواجهة هذا التحدي؟
  • الحوار: يعد الحوار سهل القراءة والفهم لذلك يفضل القارئ أن تتم إضافته
  • الحل: تقديم منتجك أو خدمتك كحل للمشكلة، ويمكنك مشاركة نتائج محددة لزيادة المصداقية.

أضف المزيد من المعلومات

بالنسبة للكوبي رايتينغ التسويقي يقول الخبراء أنه كلما تحدثت أكثر كلما زادت مبيعاتك. لذلك من المهم إضافة الحقائق والتحدث عن المزايا بشكل مفصل، وذلك لأنه في حالة الإعلانات المكتوبة فهناك فرصة واحدة لإقناع القارئ باتخاذ إجراء.

من الأفضل أن تتوقع جميع الأسئلة التي يمكن أن تخطر في بال العميل وتجيب عليها.

ولكن مع ذلك يجب عدم إهمال المبادئ الأساسية للتسويق الفعال للمحتوى، لذلك ضع في اعتبارك أنه لا يجب تقديم جميع الحقائق والميزات دفعة واحدة، وبدلاً من ذلك قم بتسريب المعلومات على دفعات من خلال عدة رسائل على البريد الإلكتروني مثلاُ، وقم بتحويل نسخة الكوبي رايتينغ التسويقية الطويلة إلى أجزاء قصيرة وسهلة الفهم.

استخدم جملة مفتاحية مناسبة

يبدأ كل إعلان أو خطاب مبيعات أو مقالة أو رسالة بريد إلكتروني بجملة واحدة. يجب أن تتحدث هذه الجملة عن احتياجات الناس ورغباتهم بشكل مباشر، وأن يحقق المنتج أو الخدمة التي تقدمها الحل الذي ينتظره العميل.

الجملة الأولى موجودة لجعل المحتوى لا يقاوم، ويجب أن تكون قصيرة ومقنعة، ومثل كل الأعمال الكتابية الناجحة، فإن الهدف الوحيد من الجملة الأولى هو قراءة الجملة الثانية ثم الثالثة حتى النهاية. وإذا خسرت قارئك خسرت كل شيء.

ولكن كيف يمكن أن تقوم بإنشاء جمل افتتاحية لا تقاوم؟

  • ابدأ بسؤال لإجبار القارئ على الرد ذهنياً
  • اجعل الجمل قصيرة لكي يواصل القارئ القراءة
  • دراسة الأمثلة وهي الطريقة الأفضل لتعلم كيفية إنشاء جمل افتتاحية مميزة

‍مثال:

قبل: يقدم لك موقعنا الإلكتروني أسعاراً لا تقبل المنافسة وخدمات سفر مضمونة لإرضاء الجميع

بعد: تخيل نفسك على شواطئ هونولولو، تتجول في غابات بليز، أو تتجول في جبل في أسبن، جميع العروض نقدمها بخصم 50%.

لا بد أنك لاحظت الفرق، الجملة الأولى متواضعة ولا تثير مشاعر القارئ، بينما الثانية جذابة وتحفز القارئ على معرفة باقي التفاصيل.

لذلك يجب ألا تتوقف عند اختيار العناوين الجذابة، يجب أن تهتم أيضاً بالجمل الافتتاحية لتكسب اهتمام القارئ لمواصلة القراءة.

ادرس منافسيك والإعلانات الناجحة

تعتبر دراسة المنافسين من أهم الأشياء التي يجب القيام بها. لاحظ كيف ينظر العملاء إلى المنافسين، وما درجة الثقة وما هو الأسلوب الذي يتبعه المنافسون لإقناع العملاء بشراء منتجاتهم.

استفد من المعلومات التي تقوم بجمعها وخطط لبناء استراتيجيتك الخاصة، وتذكر أنه لا توجد قاعدة ثابتة للتسويق.

‍ركز على منافع منتجاتك وليس الميزات

تعلم كيفية تحويل الميزات إلى منافع، ولذلك قم بإنشاء قائمتين الأولى للمنافع والثانية للميزات، ومن ثم قم بدمجهما من خلال تحول الميزات إلى مزايا إضافية ومنافع تهم العميل.

هذه الخطوة مهمة لأن العملاء عادةً ينجذبون إلى الإعلانات التي تقدم لهم حلول لمشاكلهم بغض النظر عن التقنيات المستخدمة لحلها. ولذلك عند التركيز على المنافع التي يقدمها منتجك للعملاء ستحظى على المزيد من اهتمامهم.

وعندما تتحدث عن الفوائد استخدم النقاط بدلاص من الفقرات. لأن قوائم التعداد النقطي تقدم للقارئ معلومات صغيرة وسهلة الفهم والقراءة.

استراتيجيات هامة لكتابة الإعلانات

افهم جمهورك

الكتابة الفعالة هي نتيجة للإبداع والمهارة والكثير من البحث. لتوليد تأثير قوي من خلال كلماتك عليك أن تعرف إلى من تتحدث أولاً. لذلك يعد فهم الجمهور المستهدف أحد أهم الأهداف التي يجب تحقيقها. وقبل أن تكتب أي جملة يجب أن تفهم الأمور التالية:

  • من يقرأ إعلاناتك؟
  • ما هي عقلية القارئ؟
  • ما هي مشاكله؟
  • ما هي احتياجاته؟
  • ما هو متوسط دخله؟
  • ما هي عاداته الشرائية؟
  • هل يتخذ قرار الشراء بمفرده؟

بعد ذلك تحتاج إلى التعمق أكثر ومعرفة أكبر قدر من المعلومات حول عملائك المحتملين. إذا تمكنت من فهمهم وتحدثت بنفس اللغة التي يتحدثون بها، ستتمكن من إنشاء علاقة حقيقية معهم. وبمجرد أن يثقوا بك سيقومون بالاشتراك بقنواتك وشراء منتجاتك وسيتحولون إلى عملاء فعليين.

قسّم المحتوى الخاص بك وفقاً لرحلة العميل

يجب أن يكون كل جزء من المحتوى الذي تقوم بتطويره مصممًا بشكل جيد. على سبيل المثال، إذا كنت تكتب نسخة مبيعات عبر البريد الإلكتروني للأشخاص الذين اشتركوا مؤخراً في قائمتك فعليك تجنب الإلحاح، وأن تقدم لهم محتوى تعليمي حول المنتجات التي تقدمها.

وفي حال كنت تكتب نسخة لصفحة مقصودة فأنت بحاجة إلى التفكير في الأشخاص الذين ستظهر أمامهم هذه الصفحة، مثلاً إذا كنت تريد إقناع الطلاب المتأخرين بالدفع مقابل كتابة حلقة بحث يجب أن تذكرهم بالكارثة التي سيواجهونها في حال عدم تسليم أبحاثهم في الوقت المحدد.

استخدام عناوين واضحة

يجب أن تكون العناوين الرئيسية قصيرة وواضحة، ولكي تكون جذابة يجب عليك الاستفادة من أدوات تسويق المحتوى والكلمات القوية والتي يقصد بها الكلمات العاطفية التي تؤثر بالقارئ. على سبيل المثال “حصري”، “مذهل”، “مجاني”، “صفقة”، “خصم”.

استخدام لغة بسيطة

إذا كنت تكتب نصوص كوبي رايتينغ فلا داعي لاستخدام الكلمات المصطنعة، يجب أن تستخدم اللغة البسيطة التي يحبها عملائك ولا يجدون صعوبة في تحليلها أو فهمها، وبالتالي يدركون القيمة المضافة التي تقدمها لهم بدون المزيد من التفكير.

ننصحك باستخدام لغة بسيطة، وأن تكون الجمل قصيرة وواضحة، ويفضل أن تكتب النص بصيغة حوار، وتقوم بطرح أسئلة على القراء ومن ثم تقديم الأجوبة، واجعل المحتوى الخاص بك سهل الفهم.

التركيز على الفوائد

ركز دائماً على الفوائد أولاً، لأن الهدف الرئيسي للعميل هو معرفة القيمة المضافة التي تقدمها له، دعه يعرف كيف يساعده منتجك على حل المشكلة التي يواجهها، وماذا سيفقد في حل أضاع هذه الفرصة.

Read later or share with friends
اشتراك
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
يمكن أن يعجبك أيضا